التخطي إلى المحتوى


© Reuters.

Investing.com – بدأت الجلسة الأمريكية بصعود هادئ للمؤشرات الرئيسية لوول ستريت فيما ثبت دون حركة تذكر قبل ساعات من .

وفي تمام الساعة 5:45 مساءًا بتوقيت الرياض يرتفع بـ 0.28% وإس آند بي 500 بـ 0.18% وناسداك يستقر عند 13630.99 دون حراك حتى الآن.

على الناحية الأخرى يستقر سعر عند 1935.55 دولارًا ويتداول سعر عند 1904.54 صعودًا بـ 0.15% فقط.

وتراجع نفط الخام بـ 0.2% بعد صدور مخزونات النفط وكذلك يتراجع نفط برنت [ـ 0.06%. وتتحرك كل السلع والمؤشرات في نطاق ضيق قبل صدور محضر اجتماع الفيدرالي بعد ساعات من الآن.

تراجع الدولار قبل محضر اجتماع بنك الاحتياطي الفيدرالي

ارتفع الدولار إلى أعلى يوم الثلاثاء مع. ظهور مؤشر الأمريكي لشهر يوليو أقوى مما كان متوقعًا، مما يشير إلى أن المستهلكين الأمريكيين أثبتوا قدرتهم على الصمود على الرغم من التضخم الذي أدى إلى ارتفاع أسعار السلع المنزلية مثل الطعام والسلع والوقود.

وقد زاد ذلك من إثارة الجدل حول الخطوة التالية التي سيتخذها بشأن أسعار الفائدة، حيث لا يزال معظمهم يتوقعون أن يتوقف البنك المركزي الأمريكي مؤقتًا عند رفع سعر الفائدة مرة أخرى عند اجتماعه التالي في سبتمبر.

ويأتي الدليل المهم التالي في تفكير المسؤولين حول المكان الذي يجب أن تتجه إليه أسعار الفائدة مع من اجتماع يوليو في وقت لاحق من الجلسة، ويبدو أن المتداولين حريصون على الدخول في هذا الوضع لفترة أطول بشكل محايد، طالما يخضع الدولار لعمليات البيع اليوم.

انخفاض ​​التضخم في المملكة المتحدة بشكل حاد لكنه لا يزال مرتفعًا

ارتفع بنسبة 0.2٪ إلى 1.2730، على الرغم من تباطؤ التضخم في المملكة المتحدة في يوليو إلى أدنى معدل سنوي له منذ فبراير 2022. وانخفض إلى 6.8٪ مقارنة بشهر يونيو 7.9٪، مبتعدًا عن أعلى مستوى سجله في 41 عامًا عند 11.1٪.

وسيرحب بذلك ، ولكن هذا لا يزال يترك التضخم أعلى بثلاث مرات من هدفه المتوسط ​​الأجل البالغ 2٪، وبالتالي يبدو من المرجح حدوث المزيد من الزيادات في أسعار الفائدة.

وبالإضافة إلى ذلك، أظهرت البيانات الصادرة يوم الثلاثاء أن الأجور الأساسية في بريطانيا ارتفعت بنسبة 7.8٪ في يونيو، وهو معدل نمو قياسي جديد، مما زاد من ضغوط التضخم طويلة الأجل حتى بعد 14 زيادة متتالية في أسعار الفائدة.

ارتفاع اليورو بعد نتائج إيجابية

وكشفت البيانات الأوروبية عن ارتفاع الناتج المحلي لمنطقة اليورو بـ 0.6% كما توقع الخبراء وهو يمثل تباطؤ عن 1.1% في الربع الماضي.

كذلك كشفت بيانات الإنتاج الصناعي السنوية عن شهر يونيو انكماشًا بـ -1.2% فيما توقع الخبراء أن يصل الانكماش إلى -4.2%. وتعد البيانات الجديدة تحسنًا مقارنة ببيانات مايو بالانكماش بـ -2.5%.

وعلى أساس شهري ارتفعت بيانات الإنتاج الصناعي عن يونيو بـ 0.5% مقارنة بتوقعات الخبراء بالانكماش -0.1%.

ويسجل زوج الآن 1.0911 بزيادة طفيفة 0.07%.

وعلى صعيد آخر، ارتفع {{2111|زوج العملات مقابل الدولار الأمريكي}} بنسبة 0.2٪ إلى 7.2964 بعد أن أظهرت البيانات أن الصينية انخفضت في يوليو، مما أثار المزيد من المخاوف بشأن قطاع العقارات المتعثر في البلاد.

بينما انخفض بنسبة 0.1٪ إلى 145.38، مع دعم الين من خلال الأرقام اليابانية القوي يوم الثلاثاء، لكنه لا يزال بعيدًا عن أدنى مستوى له في تسعة أشهر مقابل الدولار.

وقد تجاوز الين مستوى 145 هذا الأسبوع، والذي من المتوقع أن يجذب تدخلاً محتملاً من قبل الحكومة اليابانية لدعم العملة المتراجعة.

يقدم لكم انفستنج ويبينار مجاني مساء اليوم مع المحلل المخضرم، مازن سهلب، في تمام السابعة والنصف بتوقيت الرياض للحديث عن تحركات الذهب القادمة وكيفية التخطيط لصفقة ذهب مثالية.

كل ما عليكم هو التسجيل..المقاعد محدودة: اضغط هُنا

ويبينار مجاني - توقعات الذهب