التخطي إلى المحتوى

أبوظبي في 30 أغسطس / وام / شارك 220 متطوعاً من أعضاء كلنا شرطة في
مبادرة “مدارس أكثر أمناً” والتي تهدف إلى تأمين عودة الطلبة والطالبات
إلى المدارس مع بدء العام الدراسي الجديد 2022-2023 ضمن جهودهم في
مساندة الفرق الشرطية بالتوعية والتنظيم وإيجاد بيئة مدرسية آمنة ومحفزة
على تحقيق الأمن المستدام والمحافظة على سلامـة الطلبـة وسلامة مستخدمي
الطريق.

وهنأ العميد أحمد مسعود المزروعي مدير قطاع أمن المجتمع بشرطة أبوظبي
أعضاء الهيئات التدريسية والإدارية والفنية والتعليمية والطلاب
والطالبات وأولياء الأمور بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد، متمنياً
لهم عاماً مميزاً يسهم في تحقيق تطلعات القيادة الرشيدة، في بناء جيل
المستقبل القادر على التفكير والابتكار والابداع، بما يعزز مسيرة
التطوير التي تشهدها دولة الإمارات العربية المتحدة وفق أعلى معايير
التنافسية العالمية.

وأشاد بدور منظومة كلنا شرطة في تجسيد إستراتيجية شرطة أبوظبي في ضمان
استمرارية تقديم أفضل الخدمات الشرطية، مؤكداً ضرورة التزام أولياء
الأمور بالضوابط والشروط التي يجب الحرص عليها كمرافقة الأبناء عند
صعودهم أو نزولهم من الحافلات المدرسية، وعدم تركهم يعبرون الطرق
بمفردهم.

وحث على أهمية توفير جميع الممكنات التي تعزز سلامة أبنائنا الطلبة
والطالبات وتطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية، واتخاذ كافة التدابير
لضمان سلامتهم ووقايتهم وحمايتهم من المخاطر.

وقدمت إدارة الشرطة المجتمعية بمديرية شرطة الظفرة النصائح للطلبة ضمن
الفعالية حول دور أولياء الأمور في توفير السلامة المرورية للأبناء،
والنقل الآمن للطلاب أثناء الذهاب والعودة من المدارس ..موضحة مراحل
انتقال الطلبة من المنزل وصولًا إلى المدرسة والعبور الصحيح والخاطئ
للطريق، وتطرقت إلى قواعد السلامة عند ركوب ونزول الحافلة، وآداب
الجلوس.

وام/رضا عبدالنور

Scan the code