التخطي إلى المحتوى

دبي في 30 أغسطس /وام/ ناقش سعادة الدكتور محمد الزرعوني رئيس المنظمة
العالمية للمناطق الحرة /World FZO/ خلال اجتماعة مع ريبيكا جرينسبان
الأمين العام لمؤتمر التجارة والتنمية /الأونكتاد/ في جنيف سبل وآفاق
تعزيز التعاون بين المنظمتين.

وتناول الاجتماع سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين الطرفين وفرص التنمية
والتعاون المشترك في المجالات التي من شأنها أن تعزز من الانتعاش
الاقتصادي المشهود لتدفقات الاستثمارات الأجنبية المباشرة ونشاط سلاسل
التوريد والتجارة العالمية وذلك ضمن التزامهما المشترك نحو تمكين تنوع
مصادر دخل الدول وتجارتها الخارجية عبر المناطق الاقتصادية والحرة.

وأثمر الاجتماع في اتفاق المنظمة العالمية للمناطق الحرة ومؤتمر الأمم
المتحدة للتجارة والتنمية على التعاون لتنفيذ مشاريع بحثية مشتركة وذلك
لتحديد وقياس الأثر الاقتصادي للمناطق الحرة على الاقتصاد المحلي للدول
ودورها في زيادة تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر والتجارة الدولية
بالإضافة . إلى ذلك اتفق الطرفان على التعاون لتطوير برامج تدريبية
مشتركة تركز على فرص الاستثمار وتسهيل التجارة وسلاسل التوريد وتطوير
القيادات من خلال الاستفادة من مجموعة الخبراء والمدربين المعتمدين
والمدربين في المجالات المختلفة.

كما ستتيح المنظمة العالمية للمناطق الحرة للأونكتاد الوصول إلى إحدى
أدواتها الرئيسية وهي “مؤشر ازدهار” الذي يعتبر أداة استثنائية مجهزة
بالمقاييس الملائمة لقياس المساهمة الإيجابية التي تقدمها المناطق الحرة
للاقتصاد العالمي والتي تستند إلى نموذج “المناطق الحرة المستقبلية
الناضجة”.

وأكد سعادة الدكتور محمد الزرعوني حرص المنظمة العالمية للمناطق الحرة
على تطوير شراكات استراتيجية مع المنظمات الدولية من منطلق التزام
المنظمة المستمر بتحفيز التجارة العالمية وضمان نمو المناطق الحرة حولها
وتمثيل مصالحها دوليا.

وأعرب عن ثقته بأن العلاقة الاستراتيجية مع الأونكتاد ستعزز من توسع
نطاق المنظمة ودعمها لأعضائها بما يحقق غاياتهم التنموية والاستراتيجية
إضافة إلى خدمة مستهدفات الأمم المتحدة في التنمية المستدامة 2030″
ومن جانبها ذكرت ربيكا جرينسبان ان “الأونكتاد” أن المناطق الحرة مدعوة
للعب دور حاسم في تعافي الاقتصاد وإعادة هيكلة سلسلة القيمة العالمية
وهذا يجعل التعاون المشترك ضروريا لدعم المناطق في هذا الدور .

وام/منيرة السميطي/عماد العلي

Scan the code