التخطي إلى المحتوى

أكّد المكتب الإعلاميّ في رئاسة الجمهوريّة أنّ “مواقف الرئيس ميشال عون من تشكيل الحكومة تستند إلى قناعته ضرورة المحافظة على الشراكة الوطنيّة والميثاقيّة وإبقاء المناخات إيجابيّة”، مشدّداً على “التزام الرئيس قسمه الدستوريّ في ما خصّ الاستحقاق الرئاسيّ، وهو طوال سنوات حكمه مارس صلاحياته ولم ينكث بقسمه”.

 

ونبّهت رئاسة الجمهوريّة من “النوايا الخبيثة لأصحاب هذه الحملات المأجورين والمسؤولين عن تناسل الجرائم الكبرى المرتكبة في حقوق اللبنانيّين”، معتبراة أنّ “بعض السياسيّين والإعلاميّين وصل بإساءاته إلى حدّ التحريض وإثارة النعرات الطائفيّة خدمة لأهداف جهات تقف وراءهم داخل لبنان وخارجه لضرب الاستقرار”.

 

وشدّد المكتب في بيان على أنّ “كلّ ما يُنشر عن مواقف رئيس الجمهوريّة ولا يصدر عنه هو مزيج من الافتراء والكذب ولا يمكن الاعتداد به مطلقاً”، محذّراً من “التمادي في دسّ الأخبار والمعلومات الكاذبة والتحريض الطائفيّ والمذهبيّ واستهداف أمن البلاد واستقرارها”.

Scan the code