التخطي إلى المحتوى

مخيم البقاع في لبنان حيث تقطن 20 عائلة سورية، ديسمبر 2021 (Getty)

قال وزير الشؤون الاجتماعية اللبناني هكتور حجار، في تصريحات لـ”العربي الجديد”، إن العودة الطوعية للاجئين السوريين إلى بلادهم، بدأت اليوم الأربعاء، بالتنسيق مع الجانب السوري.

بدوره، أعلن النظام السوري وصول أول دفعة لاجئين جرت إعادتها “طوعاً” من لبنان إلى مناطقه ضمن خطة ترحيل بالتعاون مع الحكومة اللبنانية.
وقالت وكالة الأنباء الرسمية “سانا”، إن أول دفعة من المهجرين السوريين وصلوا قادمين من مخيمات اللجوء في لبنان عبر معبر الدبوسية الحدودي بريف حمص، ضمن خطة إعادة اللاجئين التي شرع لبنان بتنفيذها بالتعاون مع النظام في سورية.

من جانبه، بدأ الأمن العام اللبناني، صباح اليوم، تنظيم المرحلة الأولى لـ “العودة الطوعية للنازحين السوريين إلى بلادهم”، بحسب ما نقلته الوكالة اللبنانية للإعلام،  مشيرة إلى أن “الباصات بدأت تقل الراغبين بالعودة من المناطق المختلفة”.
وزعمت وزارة الصحة في حكومة النظام السوري أن كوادرها الطبية والعيادات المتنقلة وسيارات الإسعاف بدأت باستقبال المهجرين لإجراء كامل الفحوصات الطبية اللازمة لهم، وتقديم الخدمات الصحية بما فيها لقاحات الأطفال لحمايتهم من أمراض الطفولة الخطرة.

لجوء واغتراب

التحديثات الحية

وقالت مصادر مطلعة في عرسال لـ”العربي الجديد” إن معظم العائلات التي عادت في هذه الدفعة كانت تقطن في مخيمات بمنطقة عرسال وهم منحدرون من قرى وبلدات “فليطة، الجراجير، المشرفة، النبك، دير عطية”. مضيفة أن عدد العائدين في هذه الدفعة لا يتجاوز 750 شخصا جلهم أطفال ونساء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *