التخطي إلى المحتوى

صحيفة المرصد: تداول رواد السوشيال ميديا فيديو يزعم أن الجن منعت بلدية محافظة العارضة من تنفيد مشروع على مطل جبل الدقم.

وأوضح الفيديو المتداول، أنه تم نقل المشروع إلى المطل المقابل حالياً في الموقع الذي فيه مطل الأمير محمد بن ناصر، بعد مفاوضات.

ومن جهته، علق رئيس المركز الإعلامي بمحافظة العارضة عبد الله يحيى الجابري، قائلا إنه إشارة إلى ما تداولته وسائل التواصل الاجتماعي بشأن رواية منع الجن تنفيذ أحد المشاريع بجبل الدقم بمحافظة العارضة، إن المقطع المتداول هو من نسج خيال ناشر الفيديو ولا صحة لما ذكر فيه جملة وتفصيلا.

وأشار:” يعد الجبل المذكور كباقي جبال المحافظة وما روي عنه مجرد أكاذيب نسجها صاحب المقطع”، موضحا أن بلدية المحافظة نفذت مشاريع عدة على مسافات قريبة جدا من الجبل ومنها طريق أسفلتي بعرض 60 مترا يسلكه السكان وزوار المحافظة على مدار الساعة، ومشروع حديقة عامة على مسافة 400 متر شمال الجبل يرتادها الزوار يوميا، ومشروع السوق الأسبوعي للماشية، ومشروع المسلخ، ومشروع سوق الأعلاف، وجميعها ملاصقة للجبل من الجهة الغربية، وتوجد قرى شرق وغرب الجبل مأهولة بالسكان ولم يحصل لأحد أي سوء.

Scan the code