التخطي إلى المحتوى

الفجيرة : محمد الوسيلة

تصوير:علي محمد

نظمت مدارس إمارة الفجيرة ومدن الشارقة بالمنطقة الشرقية، صباح أمس، فعاليات متنوعة وجاذبة استقبالاً للطلبة في مراحلهم الدراسية المختلفة إيذاناً ببداية العام الدراسي الجديد، وشكلت الأنشطة التي نظمتها الإدارات المدرسية لوحة بديعة أباحت في جوهرها عن إبداعات كامنة تجلت في برامج هدفت بشكل أساسي لتحبيب وترغيب وجذب الطلبة لعام دراسي مستقر وزاخر بالأنشطة الصفية واللا صفية، فأدخلت الأناشيد التي صدحت عند مداخل المدارس وتوزيع الهدايا والحلوى البهجة والسرور في نفوس الطلبة، فيما تنوعت الفعاليات في المداس، ابتداء من طابور الصباح وأداء القسم إلى جانب الأنشطة الرياضة والفنية، فضلاً عن توزيع الكتب وانطلاقة الحصص الدراسية.

ورافقت انطلاقة العام الدراسي ، مشاهد إيجابية تمثلت في الحضور اللافت للطلبة وانتظامهم في مقاعدهم الدراسية، فضلاً عن التزام وتقيًد الإدارات المدرسية بالإجراءات الاحترازية التي حددتها وزارة التربية والتعليم والأجهزة الصحية المختصة بالدولة، في وقت نشرت إدارة المرور والدوريات بالقيادة العامة لشرطة الفجيرة دورياتها الثابتة والمتحركة في الطرق المؤدية إلى المدارس لتنظيم حركة السير وضمان عدم حدوث اختناقات مرورية امام المؤسسات التعليمية لتنظيم عمليات دخول الطلبة إلى مدارسهم.

وأعربت مريم الزعابي مديرة مدرسة عاصم بن ثابت للتعليم الأساسي ح 2 بالفجيرة عن سعادتها بانطلاقة العام الدراسي الجديد، وأوضحت في حديث ل(الخليج) أن الاستعدادات المبكرة لبداية العام الدراسي الجديد أفضت إلى انطلاقة متميزة وجميلة للدوام المدرسي في يومه الأول، والذي حفل باستقبال الطلبة بالحلوى والهدايا والأناشيد بعد مراجعة الاشتراطات الصحية إلى جانب انتظام الطلبة في الطابور الصباحي بعد أداء القسم، مشيرة إلى أن إدارتها ركزت على الأنشطة الرياضية في اليوم الأول بإقامة مباريات بين فرق الصفوف المدرسية، بعدها تم توزيع الكتب على الطلبة في مقاعدهم الدراسية.

Scan the code