التخطي إلى المحتوى

يبدو أن كرة القدم، باتت على بعد أيام من رؤية “سفاح” برتغالي جديد، وهو جوانكالو راموس، مهاجم فريق بنفيكا، الذي يحقق أرقامًا تنبئ بميلاد أسطورة جديدة على المستطيل الأخضر. 

ووفقًا لصحيفة “ذا صن” الإنجليزية، تتنافس أندية بايرن ميونخ ألماني وباريس سان جيرمان الفرنسي، ومانشستر يونايتد الإنجليزي، على موهوب فريق بنفيكا صاحب الـ21 عامًا، والذي يقدم أداءً مرعبًا رفقة فريقه البرتغالي.

ويعد قطب مانشستر، هو الفريق الأبرز في هذا الصراع المحتدم بين عمالقة أوروبا، حيث يفضل اللاعب نفسه، الذهاب إلى الدوري الإنجليزي، ليسير على خطى مواطنه الأسطوري، كريستيانو رونالدو.

ماكينة أهداف بنفيكا، نجح في موسمه الأول كمهاجم أساسي للفريق، بعد رحيل داروين نونيز إلى ليفربول، في تسجيل 8 أهداف، وصناعة 5 آخرين، في 12 مباراة فقط بمختلف البطولات.

وتقسم مساهمات جوانكالو راموس إلى، 4 أهداف وصناعة هدفين، خلال 4 مباريات بالأدوار التمهيدية لدوري أبطال أوروبا، إلى جانب صناعته لهدف في مبارتين بدور المجموعات.

وفي 6 مشاركات بالدوري البرتغالي، سجل المهاجم البالغ طوله 1.85سم ، 4 أهداف، وصنع هدفين لزملاءه، وذلك خلال 462 دقيقة، أي بمعدل مساهمة هجومية لكل 77 دقيقة.

ويجيد المهاجم البرتغالي اللعب في مركز المهاجم والمهاجم الوهمي وأيضًا صانع الألعاب، وتبلغ قيمته السوقية على حسب “ترانسفير ماركت” 20 مليون يورو.

 

ومع منتخب البرتغال تحت 21 عامًا، سجل راموس 14 هدف، في 18 مباراة، ومن قبل رفقة منتخب تحت 19 عامًا، سجل 9 أهداف في 15 مباراة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.