التخطي إلى المحتوى

بعد أسابيع قليلة من ذبحها على يد زميلها أمام المارة في مدينة الزقازيق بمحافظة الشرقية شمال مصر، تسلمت أسرة طالبة الإعلام سلمى بهجت شهادة تخرجها.

وأعلن المعهد الدولي للإعلام بمدينة الشروق نتيجة امتحانات الفرقة الرابعة، حيث حصلت سلمى بهجت محمد محمود على درجة البكالوريوس بتقدير امتياز مع مرتبة الشرف. كما حصلت على تقدير امتياز في مشروع التخرج، وهو ما كان سيتيح لها التعيين كمعيدة في المعهد.

قتل عمد مع سبق الإصرار

يذكر أن الطالبة كانت لقيت مصرعها ذبحاً أوائل أغسطس الحالي على يد زميلها بعدما رفضت الارتباط به، وذلك على غرار واقعة ذبح نيرة أشرف طالبة المنصورة على يد زميلها محمد عادل.

وأمر النائب العام بحبس المتهم إسلام محمد 4 أيام احتياطياً على ذمة التحقيقات لاتهامه بقتل المجني عليها سلمى بهجت عمداً مع سبق الإصرار والترصد.

فيما كشفت التحقيقات ملاحقة القاتل للمجني عليها لفترة، وتهديدها وذويها بالإساءة لسمعتها وقتلها، إثر رفضهم خطبته منها لسوء سلوكه وتعاطيه المواد المخدرة وشذوذ أفكاره ومعتقداته.

كذلك اعترف المتهم أنه اشترى سكيناً وترصد المجني عليها بعقار مقر صحيفة تتدرب فيها. وفور وصولها باغتها وطعنها عدة مرات وذبحها حتى تأكد من وفاتها، ثم أغلق باب العقار عليه بعدما دفع عنه الأهالي مهدداً إياهم بالإيذاء.

Scan the code